سالم بن محمد النقبي : “يوم الشهيد” صورة حية راسخة في القلوب وفي سجل التاريخ

سالم بن محمد النقبي : “يوم الشهيد” صورة حية راسخة في القلوب وفي سجل التاريخ

أكد سعادة سالم بن محمد النقبي رئيس دائرة شؤون البلديات والزراعة والثروة الحيوانية  في الشارقة، أن أبناء الإمارات سطروا بدمائهم الطاهرة فداءً وواجباً لحماية الإمارات، فنالوا نعمة الشهادة في سبيل الله وجنان الخلد،وأن “يوم الشهيد” هو مناسبة تاريخية لجميع أبناء دولة الإمارات ومصدراً للفخر والإعتزاز بما قدمه شهداء الوطن البواسل من تضحيات وعطاءات في الميادين العسكرية والمدنيّة والإنسانية .

وأضاف النقبي أن قرار سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله”، بأن يكون يوم 30 نوفمبر من كل عام يوماً للشهيد جاء تخليداً ووفاءً لأبطالنا الذين قدموا أرواحهم دفاعا عن الوطن وعزته وكرامته لتظل ذكراهم خالدة ومسجلة بتاريخ البلاد .

وأوضح النقبي : أن هذا اليوم يأتي تعبيراً عن رعاية الدولة لذوي الشهداء،و أن نقف صفاً واحداً قيادة وشعباً مع أسر الشهداء الذين قدموا أرواح فلذات قلوبهم فداءً للوطن ونفتخر معهم بتضحيات أبنائهم التي نقشت أوسمة شرف على صدور كل أبناء الوطن ، حيث أن التضحيات التي قاموا بها هي مبعث فخر وعز للأجيال الحاضرة والقادمة حيث قدم هؤلاء الشهداء مثالاً ساطعاً للوفاء والولاء للوطن والحفاظ على كرامته ومصالحه وأمنه وسيظلون مثالاً ودرساً في معاني الوفاء والتفاني وشجاعة الالتزام والتحلي بالقيم السامية .

وبهذه المناسبة العطرة أحتفلت الدائرة في فرعها الجديد بمدينة الذيد بـــ “يوم الشهيد ” يوم الخميس 29 نوفمبر حيث تم تنكيس الأعلام الساعة الثامنة صباحا، ووقف دقيقة الدعاء الصامت في الساعة 11:30 صباحاً، بحضور رئيس الدائرة ومدراء الإدارات وموظفي الدائرة ، ووقف الكل إجلالاً وإكباراً للشهداء ويدعو الجميع لهم بصادق الدعاء بأن يتغمدهم الله بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته مع النبيين والصديقين .

وفي نهاية الاحتفال قام سعادة رئيس الدائرة ، بتكريم موظفي الدائرة لما بذلوه من مجهود واضح وبناءه خلال الفترة الماضية ، متمنياً لجميع الإدارات دوام التوفيق والازدهار .

Bookmark the permalink.