«البلديات والزراعة» تنفذ مبادرات ترسّخ الشارقة مدينة مراعية للمسنين

أشاد سالم محمد النقبي، عضو المجلس التنفيذي في إمارة الشارقة، ورئيس دائرة شؤون البلديات والزراعة، بقرار صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لتهيئة الإمارة للانضمام إلى الشبكة العالمية للمدن المراعية للمسنين، مؤكداً استعداد الدوائر والمؤسسات لتنفيذه، وتقديم المبادرات التي ترسّخ الشارقة واحدة من هذه المدن، تنفيذاً لقرار سموّه ورؤيته الحكيمة.
وأضاف، أن هذا القرار سيسهم في تعزيز العناية بالمسنين، وتلبية تطلعاتهم، وإيجاد حياة كريمة لهم، والاستفادة من تجاربهم وخبراتهم على كل الصُّعد، ويهدف القرار، إلى إيجاد بيئة مادية وصحية واجتماعية واقتصادية وحضارية شاملة مستدامة، تتيح للمسنين المقيمين فيها، الاستفادة من مواردها بسهولة، وصولاً إلى شيخوخة صحية فعالة، وتحسين نوعية حياتهم ومشاركتهم لخبراتهم مع الآخرين، ليسهموا في تنمية المجتمع.

وأكد أن الدائرة تحرص على الشراكات الاستراتيجية مع مختلف الجهات المختصة، لإطلاق المبادرات المجتمعية، حيث إن حكومة إمارة الشارقة الرشيدة تعمل بشكل متواصل لدعم العمل الخيري والإنساني، وتعزيز الخدمة المجتمعية، وتعمل وفق استراتيجية تتضمن ترسيخ أسس المسؤولية المجتمعية والمبادرات والمشاريع التنموية والمجتمعية تجاه الجميع.
وهناك عدد من الخطوات التي يجب العمل عليها، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السموّ حاكم الشارقة، منها مبادرة الأماكن العامة الصديقة للمسنين، بتوفير مساحات خضراء في المناطق السكنية، ومنحدرات مهيأة لاستخدام الكراسي المتحركة، وتوفير مقاعد خارجية في الحدائق والممرات العامة والأرصفة

 الشارقة:الخليج

Bookmark the permalink.